بوح الجميلات

لم تراودني فكرتك ..!
لم تكن عازف الاحزان كمن تهافتت ابياته بين قصائدي ..!
كنت لازوردا عبقا باشياءك وحضورك الفاقع بين ترانيم مساءاتي الكثيفة !
لم تستطع الدخول من بين اخشابي الرمادية..فدخلت من نعومة صمتي!
لم تكن بدايتك ساذجة كمن هم مثقلين بوجودهم المنمق!
tumblr_mx11f8gxuO1rresr8o1_1280
عشت ساعة او يوما لكن لم اعش انا من بينها سوى لحظة شعرت بأني خارج من عالمي لادخل في كوكبك الهادئ..
زدتني يقينا وملئتني ايمانا وحملت اسمي بين حجرات قلبك وعلى لسانك العطر..
ذهبت لتكون خائفا مني فقلت لك اني لك فداء ..!
ضننتك بائعا للحب ووجدتك بائعا لورد الحب..
امتلكت مني اشياءي دون اذني.. ولو اني ما شعرت بشامتك ما قرنت لي شيء بك ..
انت لي ..ان شئت فقل نعم.. او فسأصحو تحت ترانيم صوتك بعد كل فجر ..
لم تراودني صوائغ حنينك ليلا ؟!
من انت لتكن جسوري ومدينتي التي احلم ؟!..
هل لانك انت ؟! ام لانك حلمي المخبئ؟!
……
يوم كانت اناملك تكلمني ويوم هممت لك من بعيد اصابني رعش ملائكي
كدت افقد صواب عقلي حين علمت انه هناك من ظل يطير بي نحو احلامي وترك الامي الخضراء !
لحظات وتأكدت انك لي وحدي !في عالم لم يعد يعترف بالملكية ..
ي قدسية بعيناكي اغيب ..
ي لرموش عيناكي المنحنية خجلا وعودا اطير ..
ي ملك في سماء الكون لك اصير ..
متى ودت كائنات الحب روحا نادت باسمك ..
وما عدت اعقل لكلمات الحب شيأ ..ربما لاني سئمت خيامها فوقي بهتانا .
اني اذا ما وصفت حنيني لك عظيما فلن اكن صادقا ان وصفتك بكلماتي ..
ي مدينتي المعشوقة ..لكي بيوتي وقومي وزواري وجسوري واتباع السماء ..
درويش وشوقي ونزار ..كلهم قالوا انت ليس لك !
كلما وجدت نفسي بين ركام الماضي وجنبات الميتين !..رحت ارتاح مع ارتخائك المخفي ..
لك في كل بيوتي صورة ..وفي صباحاتي وردة ..وفي مساءاتي ريحا يذيب روحي ..
وسيبقى حنيني اليك اقوى مما كان واعنف مما هو الان ..
وسأنتظر ورودك كلما احتجت لشواردي واعماقك
فسلاما عليك حين تبوح ^
………

ثمة شعور كان يوقظني , بأنني ما زلت اقارع حلمك و صراعي العاطفي المتقلب !…..

انت ريحا مرت على أناملي الرطبة دون خدش ,فما زلت تجعل من اطروحاتي العاطفية ,وهمهماتي العشقية نسيجا للحب الاطهر ..

يا قدس سميتك!..

اتعلمين ما هي قدسي..؟!..

ليت قدسي انت وليت عبق شوارعها أشد ايلاما من حنانك ..قدسي حزينة ومحرابها طاهرا كقلبك المليئ بالمحارب والسكان والعتاق والعشاق ..

لما لم  تكونين مصلاها ؟..فكنتي امامها وزائرها العطش!!..

اتعلمين انك من اخذتي بجوارحي الهائمة في عالم الروح الى اعماق قدسيتك التي عجبت ..!.انها…

حدسي وان صدقت لم اجد مفارقة في حنيني اليكما ..سوى أني احتاج سقياكي اكثر لأصل قداساها وعبادها وعابريها وسارقيها!.

عجب لأمر جعلتيه يشدني اليك بقدر لا استعيد بعده سير ذاكرتي المعبأة وطقوسي المكررة تجاهك!..

فأصبحت تائها في متاهات رسمتها لنصل لليوم بل للحظة التي ما زلت اعد لها اطباق الحنين واوجاع العشاق …

اتعلمين ي سيدة الليالي الماضية والحاضرة والمخبأة.؟ ..ان قلة من احلامي الصفراء والرمادية  شاخت ربما لاني لم اعدها في حضرة احلامك الجميلة ..واكبر احلامي شابة في غداكي وسفري الطويل كان لأجلك ..

Advertisements

2 thoughts on “بوح الجميلات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s